الموقع بوست

سرحان يتحدث عن معركة تعز ويكشف: أغلب قيادات المليشيا المقاتِلة تابعة للحرس الجمهوري (حوار)

[ العميد صادق سرحان ]

الموقع بوست - تعز - وئام الصوفي
الثلاثاء, 13 يونيو, 2017 12:14 صباحاً

أكد قائد اللواء 22 ميكا العميد صادق سرحان أن العمليات العسكرية في الجبهة الشرقية لمدينة تعز تسير بحسب خطة عسكرية مدروسة من قبل قيادات اللواء مصادق عليها من قيادة محور تعز ومن الحكومة الشرعية، مشيداً بالدور الكبير الذي لعبته طائرات التحالف في دعم وإسناد مقاتلي الجبهة الشرقية.
 
وقال سرحان في حوار مع "الموقع بوست" إن قوات الجيش الوطني باللواء 22 ميكا استردت القصر الجمهوري من أيادي مليشيا الحوثي والمخلوع صالح الانقلابية، ما يعني ببساطة انهزامهم وكسر شوكتهم، مشيرا إلى أن قوات اللواء ستواصل تقدمها باتجاه منطقة الحوبان.
 
وكشف في حواره عن تراجع الروح المعنوية للمليشيا الانقلابية وفرار جماعي في صفوفها، مشيرا إلى أن العشرات من عناصرها فرت من أرض المعركة، تاركين وراءهم أسلحتهم وعتادهم.
 
نص الحوار
 
* ما هي آخر المستجدات في الجبهة الشرقية لمدينة تعز؟ وإلى أبن وصلت؟
 
** الجبهة الشرقية من مدينة تعز مثل غيرها من الجبهات تدور فيها معارك مستمرة، وتمكنت قوات اللواء 22 ميكا من السيطرة الكاملة على القصر الجمهوري، كما سيطرت على معسكر التشريفات، بالإضافة إلى كل المواقع التي تم السيطرة عليها من قبل قوات اللواء 22 ميكا من قبل، والمواجهات لا زالت مستمرة مع مليشيا الحوثي والمخلوع صالح الانقلابية، والتي تحاول استرداد ما فاتها.
 
* كيف كانت خطة تحرير معسكر التشريفات والقصر الجمهوري شرقي مدينة تعز وعلى ماذا اعتمدت؟
 
** أي أعمال قتالية في اللواء تسير بحسب خطة عسكرية مدروسة من قبل قيادات اللواء مصادق عليها من قيادة المحور ومن القيادة العليا ممثلة بالحكومة الشرعية، وما تم في الجبهة الشرقية كان اعتمادنا على الله، وعلى عزائم المقاتلين في الجبهة، وكذلك الدعم المقدم من القيادة العليا، ومن التحالف المساندة الجوية والتي نفذت كل الأعمال بحسب الخطة بنجاح.
 
* هل هناك ألوية أخرى شاركت اللواء 22 ميكا في عملية التحرير؟
 
** لا يوجد أي مشاركة من وحدات أخرى نظراً لعدم طلب ذلك، وكل الأعمال هي في حدود قدرة اللواء والاتجاه الرئيسي في وسط مهام اللواء، ولهذا كان التعاون بين القطاعات والكتائب التابعة للواء.
 
* هل ترى انتزاعكم لمعسكر التشريفات والقصر الجمهوري من سيطرة مليشيا الحوثي والمخلوع صالح الانقلابية، كسرا لشوكة الانقلابيين، ووقفا لتقدمهم؟
 
** بالفعل هذه المواقع تعتبر إستراتيجية لدى العدو عسكرية وسياسية، ولهذا الانقلابيون منزعجون جداً من انتزاعها واستعادتها إلى الشرعية، ولا زالوا يركزون هجماتهم القوية محاولين استعادتها، ونحن نعمل على تثبيت المواقع وتحصينها، لتصبح قوية وتنكسر كل المحاولات، وإلى الآن معنوياتهم انخفضت جداً أمام هذه الانتصارات، والسيطرة على معسكر التشريفات والقصر الجمهوري ستكون بداية لتحرير شرقي محافظة تعز.
 
* هناك من يروج لانسحابات لقوات الجيش الوطني من القصر الجمهوري ومعسكر التشريفات ما صحة ذلك؟
 
** أي ترويج يعتبر إعلاما معاديا، واللواء لم يتراجع في أي مواقع تم السيطرة عليها نهائيا.
 
* الانقلابيون أرسلوا تعزيزات للجبهة الشرقية، هل يعني هذا إعادة احتلال القصر الجمهوري ومعسكر التشريفات، وكيف تواجهون هذه التعزيزات؟
 
 ** الانقلابيون مستمرون بإرسال التعزيزات وبشكل كبير جدا، أسلحة ومعدات وأفراد، ويعملون على استعادة تلك المواقع، ويستخدمون كل أنواع الأسلحة المتوفرة لديهم، ولكن أمام صلابة وبسالة رجال الجيش الوطني في اللواء 22 ميكا والمساندة الجوية من مقاتلات التحالف بقيادة المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة يقف العدو عاجزاً عن تحقيق ما يريد.
 
* هل تم وضع خطة لحماية وتأمين معسكر التشريفات والقصر الجمهوري والمواقع الأخرى التي تم تحريرها من المليشيا الانقلابية؟
 
** طبعا بالنسبة لخطة الحماية هي عادةً تكون من ضمن خطة الأعمال العسكرية في الهجوم تكون خطة حماية مثل هذه المواقع وأي مواقع إستراتيجية وكذلك المؤسسات الحكومية، ولهذا خطة الحماية موجودة ويتم تنفيذها من قبل معنيين.
 
 * المليشيا الانقلابية قامت بزراعة ألغام أرضية وعبوات ناسفة داخل معسكر التشريفات والقصر الجمهوري وفي محيطهما وعلى الطرق المؤدية إليهما، كيف تتصرفون معها؟
 
** العدو طبعا قام بزرع حقول ألغام في معسكر التشريفات والقصر الجمهوري، وفي أماكن كثيرة حول هذه المواقع، وزرع الناسفات في العمائر المسيطر عليها، والمقاتلون يتعاملون مع هذه المشكلة بواسطة المهندسين العسكريين، بما لديهم من إمكانات في كشف ونزع تلك الألغام، ولو أن هذه الإمكانات في بعض الأحيان تكون غير كافية ورغم هذا أصيب بعض الأفراد بجروح نتيجة تلك الألغام.
 
* هل تعرفتم على قيادات المليشيا الانقلابية التي كانت تدير العمليات من داخل معسكر التشريفات والقصر الجمهوري قبل تحريرهما؟
 
** نعم تم معرفة بعض قيادة مليشيا الحوثي والمخلوع صالح الانقلابية الذين كانوا يديرون المعارك وأغلبهم ضباط في الحرس الجمهوري.
 
* ما هي الأسلحة التي وجدتموها داخل معسكر التشريفات والقصر الجمهوري؟
 
** العدو عندما يترك المواقع في أي مكان يترك أسلحته وخاصه الثقيلة والمتوسطة مثل العربات والدبابات وغيره.
 
* أين ستكون وجهتكم القادمة؟
 
**ا لوجهة القادمة هي تحرير تعز بالكامل بإذن الله وعزائم الرجال.
 
* ماذا عن تلة السلال وسوفتيل ومعسكر قوات الأمن الخاصة؟
 
** التلال المطلة على القصر الجمهوري وعلى معسكر التشريفات كلها في خطتنا القادمة وكذلك معسكر القوات الخاصة قوات الجيش الوطني على مقربة منه.
 
* ما أهمية تلك المواقع؟
 
** الأهمية الإستراتيجية لتلك المواقع هي منع العدو من استخدامها في قصف المدينة، وكذلك لها أهمية كبيرة في تحرير خط الحوبان وكذلك السيطرة على خط تعز - عدن.
 
* حدد لنا المواقع التي تقع تحت سيطرتكم؟
 
** المواقع التي تقع تحت سيطرة اللواء الجبهة الشرقية بالكامل، والجبهة الشمالية، وكذلك كل المواقع في جبل صبر، كلها تحت سيطرة اللواء، وكذلك نطاق أمن اللواء داخل المدينة، وأغلب مدينة تعز تحت سيطرة اللواء، وإذا توفرت إمكانيات فاللواء قادر على تحقيق الكثير أمنياً وعسكرياً.
 
* كيف تقيم الأوضاع الأمنية داخل المدينة والجماعات المسلحة التي يقودها غزوان المخلافي؟
 
** الأوضاع الأمنية في تعز طبيعية، وأنا لست مع أي عنصر سوى غزوان أو غيره، من يحاول القيام بأي أعمال خارجة عن الأعراف والقوانين لست معه، ويجب أن تضبط كل العناصر الخارجة عن القانون كائنًا من كان، وأريد أن أوضح أن الإعلام المعادي يكبر ويحجم ويزيد وينقص، والذي يهمنا كيف نستعيد دور الدولة، ونخرج المفسدين من تعز بتعاون وتكاتف أبناء تعز سوف يتحقق.
 
* ماذا عن الدور السلفي في تعز؟ وهناك أنباء تقول إن عناصر تنظيم القاعدة تنتشر في تعز؟
 
** هناك سلفيون من أبناء تعز، وهم مقاومون، وفي خندق واحد ضد الانقلاب، وهناك إعلام يريد الصيد في الماء العكر، ونقول لهم اعملوا بحرفية ومصداقية التاريخ لا يرحم.
 
* هل لديك رسالة للحكومة الشرعية ودول التحالف العربي؟
 
** نحن نشكر السلطة السياسية والعسكرية الممثلة برئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة عبدربه منصور هادي، ونائبة الفريق أركان حرب علي محسن صالح، ورئيس الوزراء، ورئيس هيئة الأركان العامة، وكذلك القيادة على كل المستويات على إشرافهم المباشر علي معظم الأعمال القتالية التي تنفذ في محافظة تعز، وكذلك نشكر دول التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية وملكها، ونشكر ودولة الإمارات العربية المتحدة على ما يقدمونه من دعم ومساندة للجيش الوطني في اليمن عامة وفي تعز.
 
وأقول نحن نطلب المزيد من الدعم الذي يوفي ويكفي في تحرير تعز وأطلب من الحكومة الشرعية والتحالف اعتماد الخطط المقدمة.
 
* كلمة اخيرة تود قولها عبر "الموقع بوست"؟
 
** أقول للجيش الوطني في تعز ولقوات اللواء 22 ميكا نحن نشكرهم على ما يحققون من انتصارات في أعمالهم العسكرية، التي أذهلت العدو، وتجبره على الانسحابات المتتالية وتضحياتهم وإقدامهم وإصرارهم على تحقيق النصر، والنصر سيكون علي أيديهم، وأيدي المخلصين في تعز، وأشكر نساء ورجال تعز وأطفال وشيوخ تعز على صمودهم الأسطوري أمام تلك الهجمة الهمجية من قبل الانقلابيين والمخلوع صالح المتحالف معهم، والذي سخر كل ما لديه من قوات وعتاد وأسلحة مختلفة الأنواع في سبيل تحقيق الموت لأبناء تعز، واقول للمخلوع أنت السبب في تدمير اليمن وقتل اليمنيين، والنصر قادم.
 
 


لمتابعة الموقع على التيلجرام @Almawqeapost