الموقع بوست

العقيد البحر: محور تعز أول محور يدشن الهيكلة للقوات العسكرية المنتسبة إليه

[ العقيد البحر في تصريحات عن هيكلة الجيش في محور تعز ]

الموقع بوست - تعز - وئام الصوفي
الاربعاء, 11 يوليو, 2018 10:06 مساءً

أكد الناطق الرسمي باسم محور تعز العسكري العقيد عبدالباسط البحر أن هيكلة الجيش الوطني في تعز جاءت تنفيذاً لتوجيهات رئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي وبما يتوافق مع مخرجات الحوار الوطني التي تخص القوات المسلحة وطبقا للمعايير المتعارف عليها عالميا في بناء القوات وتكويناتها .
 
وقال البحر في تصريح لـ"الموقع بوست" إن محور تعز أول محور على مستوى الجمهورية يدشن الهيكلة للقوات العسكرية المنتسبة إليه وبدأت بداية قوية جدا بل نستطيع القول إنها ولدت يانعة وقوية، ولذا هناك حماس كبير وتفاعل وتجاوب منقطع النظير من الجميع.
 
وأضاف البحر، ولإنجاح أعمال اللجنة أصبحت الأدبيات والهياكل مطبوعة والأدلة التوضيحية وقد سلمت لأركان القوة البشرية في الألوية والشعب وسيتم تعبئتها والمصادقة عليها ومن ثم توزيع الملاك البشري والتسليحي عليها وبحسب الملاكات المعتمدة وبحسب التموضعات للقوات ومسرح الأعمال القتالية .
 
وبحسب البحر فإن من ضمن الهيكلة أيضا إنشاء مراكز التدريب التخصصي والنوعي للقوات وكذلك إنشاء شعب مختصة لتقديم الدعم والرعاية الاجتماعية لمنتسبي الجيش والأمن وتحسين أوضاعهم مما يخلق لدينا جيشا محترفا مهنيا مبنيا على أسس صحيحة وقانونية ،بالإضافة طبعا للمهارات الميدانية والخبرات السابقة التي اكتسبها أثناء الأعمال القتالية والمواجهات .
 
وأشار البحر إلى أن الهيكلة تجعل العقيدة العسكرية القتالية واضحة وموحدة للقوات والتي تجيب على أسئلة كثيرة ومن أبرزها لماذا أقاتل ؟ وكيف أقاتل ؟ وبماذا تقاتل ؟ ومن أقاتل " اعرف عدوك" ؟ .
 
وأوضح البحر أن من مهام لجنة الهيكلة تصميم الهياكل التي تم إقرارها من المستوى الأعلى للجيش، وصياغة مهام قتالية وفنية وإدارية لتلك الهياكل أو ما شابهها بحسب الأدبيات العسكرية المتعارف عليها .
 
وتابع البحر أن قيادة تعز العسكرية تعتبر السباقة دائما في تنفيذ المهام الموكلة بنجاح سواء الميدانية أو الإدارية، وكل الأوامر والتعليمات التنظيمية الصادرة من المستوى الأعلى تنفذ وبدقة، لأن تعز تمتلك الكفاءات في كل النواحي والتخصصات ولأن تعز تمتلك القيادات المخلصة القادرة على التنفيذ تحت أي ظروف .
 
وأضاف البحر أن تعز تمتلك الإرادات القوية التي انتصرت بها على المليشيا الانقلابية وستنتصر بها أيضا على العبث أو الفوضى وفي بناء المؤسسات، وتبعا لكل ذلك ولأن ثقافة النظام والقانون وثقافة العمل المؤسسي والتراتبية الإدارية والعسكرية واحترام التقدمية والخبرة والتخصصات.


لمتابعة الموقع على التيلجرام @Almawqeapost