الموقع بوست

شبوة .. حضور إماراتي ينذر بتفجير الوضع بالمحافظة (تقرير)

[ أحد أفراد الجيش الوطني في شبوة ]

الموقع بوست - خاص
الخميس, 11 أكتوبر, 2018 09:26 مساءً

تعيش محافظة شبوة توترا أمنيا شديدا، واستقطابات واسعة، بعد التصادم الذي حدث بين قوات حكومية وأخرى تابعة للإمارات العربية المتحدة، على غرار ما يحدث في العاصمة المؤقتة عدن.
 
تحاول الإمارات عبر قوات النخبة الشبوانية التي شكلتها وتمولها، استكمال السيطرة على الموانئ اليمنية وتحديدا في شبوة التي تعد واحدة من أغنى المحافظات اليمنية بالثروة.
 
وتسيطر الإمارات على ميناء النشمة النفطي الذي كانت الحكومة  قد بدأت قبل أشهر بتصدير النفط منه، كما أن لديها معسكرات تطل على منطقة بلحاف النفطية.
 
توتر أمني
 
بدأ مبكرا الاحتكاك بين النخبة الشبوانية الممولة من الإمارات ومسلحين قبليين محسوبين على الشرعية، ما ينذر باندلاع مواجهات بين الحكومة وتلك القوات الخارجة عن إطار الجيش، في حال استمرت أبوظبي بإعاقة عمل الشرعية.
 
فخلال الأيام الماضية، شهدت مدينة عتق عاصمة محافظة شبوة، توترا أمنيا، بين قوات حكومية  أمنية، والنخبة الشبوانية، بعد اقتحام الأولى نقطة استحدثتها الأخيرة، بدون التنسيق مع الأجهزة الأمنية بالمدينة.
 
وفي وقت سابق أقدمت قوات النخبة الشبوانية الموالية للإمارات، على السيطرة على ميناء "النشيمة" الخاص بتصدير النفط بشبوة، وذلك بعد محاولة الحكومة لاستئناف تصدير النفط من المحافظة لإنعاش الاقتصادي المنهار في البلاد.
 
دعوات لحماية المحافظة
 
أمام التوتر الحاصل في الجنوب وفي شبوة خصوصا، دعا الشيخ القبلي اللواء أحمد مساعد حسين أبناء المحافظة لعدم الانجرار خلف الدعوات الكاذبة التي تطلقها جهات ومكونات تبحث عن تجزئة الوطن وإعادة الماضي الأليم، في إشارة منه لدعوات ما يسمى الانتقالي الجنوبي وقوات النخبة المدعومين من الإمارات.
 
 وقال بين بيان صادر عنه إنهم تابعوا التطورات الأخيرة في شبوة، ومحاولة البعض جر المحافظة إلى حرب بين أبنائها، وطلب منهم الكثير التدخل  ووضع الحلول وعدم  ترك الأمور تسير باتجاه القتال والدمار الذي لا يصب في مصلحة أحد.
 
وكان ما يسمى بـ"المجلس الانتقالي الجنوبي" نفذ انقلابا على الحكومة اليمنية، ودعا أنصاره لـ"انتفاضة شعبية" والسيطرة على كل المؤسسات الإيرادية.
 
وقال بيان صادر عن المجلس الانتقالي "إننا إزاء ذلك كله نعلن للعالم بأسره إن محافظات الجنوب كافة مناطق منكوبة نتيجة للسياسات الكارثية التي تنتهجها ما تسمى بالشرعية وحكومتها".
 
محافظة غنية فقيرة بالمشاريع
 
وكما هو معروف فإن شبوة التي تطل على بحر العرب، تمتلك حقول نفط وغاز، وبها وفرة من المعادن كالملح الصخري والزنك والفضة والرصاص.
 
لكن تلك المحافظة الغنية بالثروات كما يقول الشيخ حسين تعانى  من الحروب ومن القضايا الداخلية ومن انعدام المشاريع والخدمات، وتفتقر لأبسط الخدمات والمشاريع المرتبطة بحياة المواطن.
 
ودعا -في وقت سابق- للوقوف صفا واحدا لإعادة تشغيل مواردها وثرواتها النفطية وميناء بلحاف الإستراتيجي، مشيرا إلى أن عدم تشغيل موارد المحافظة وثرواتها منذ سنوات، أثر على شبوة والمحافظات الأخرى.


لمتابعة الموقع على التيلجرام @Almawqeapost