الموقع بوست

نخبة الإمارات تختطف تربويا بشبوة بعد يومين من الإفراج عنه

[ الأستاذ التربوي ناصر الأسى وكيل ثانوية حنيشان ]

الموقع بوست - شبوة - خاص
الأحد, 21 أكتوبر, 2018 08:33 مساءً

أعادت قوات ما يسمى "النخبة الشبوانية" التي تشرف عليها الإمارات احتجاز الأستاذ التربوي ناصر الأسى وكيل ثانوية حنيشان، بعد يومين من إطلاق سراحه والاعتذار له بسبب الاحتجاز.
 
وقالت مصادر مقربة من التربوي الأسى لـ "الموقع بوست" إن "مليشيات النخبة أعادت اعتقال الأسى بعد كتابته منشورا في حسابه على وسائل التواصل الاجتماعي يوضح فيه ملابسات احتجازه من قبل النخبة والطريقة التي تم استدراجه بها ونوعية المكان الذي احتجز فيه".
 
وكان التربوي الأسى ذكر في منشوراته اسم ضابطين أحدهما يمني والآخر إماراتي من الذين حققوا معه، وسؤالهم له عن ارتباطاته بقطر والإصلاح ورفع إضراب التدريس في ثانوية حنيشان التي يعمل وكيلا فيها.
 
وتمارس قوات النخبة اعتقالات واسعة بحق ناشطين وعسكريين وأمنيين وشخصيات اجتماعية من الموالين للشرعية، والمناوئين لما تمارسه الإمارات في جنوب اليمن.
 
وتعيش محافظة شبوة توترا أمنيا شديدا، واستقطابات واسعة، بعد التصادم الذي حدث بين قوات حكومية وأخرى تابعة للإمارات العربية المتحدة، على غرار ما يحدث في العاصمة المؤقتة عدن.
 
وتحاول الإمارات عبر قوات النخبة الشبوانية التي شكلتها وتمولها، استكمال السيطرة على الموانئ اليمنية وتحديدا في شبوة التي تعد واحدة من أغنى المحافظات اليمنية بالثروة.
 
وتسيطر الإمارات على ميناء النشمة النفطي الذي كانت الحكومة قد بدأت قبل أشهر بتصدير النفط منه، كما أن لديها معسكرات تطل على منطقة بلحاف النفطية.


لمتابعة الموقع على التيلجرام @Almawqeapost