الموقع بوست

أهالي المخفيين قسراً .. يكابدون الغياب على أمل عودة ذويهم المعتقلون (تقرير)

[ محمد صالح العولقي معتقل لدى الحزام الأمني منذ أكتوبر 2017م ]

الموقع بوست - عدن - خاص
الخميس, 07 يونيو, 2018 10:40 مساءً

في الوقت الذي يُشارف فيه شهر رمضان على الانقضاء، يقضي أهالي المخفيين قسراً في السجون التي أنشأتها دولة الإمارات في العاصمة المؤقتة عدن، أياماً عصيبة فهم يستذكرون ذويهم الغائبون عن موائد الافطار والتي يتجمع فيها كل أفراد الأسرة في أجواء حميمية بات أهالي المخفيين يفتقدونها.
 
حسين علي الحميقاني، 27 عاماً، مخفي قسراً منذ 6 أغسطس من العام 2016، وأب لطفلة ولدت قبل اعتقاله، من منطقة الحد والفاصلة بين محافظتي لحج والبيضاء، بيومين وبات عمرها اليوم قرابة العامين وهي لا تعرف أباها الذي فقدته منذ أن عرفت الحياة.


 
تقول أسرة الحميقاني في حديثها لـ"الموقع بوست" إنه وللعام الثاني على التوالي يمر شهر رمضان ورب الأسرة حسين مخفي قسراً دون أن مسوغ قانوني؛ فقد تم أخذه مع سيارته أثناء ما كان يقودها في منطقة الحد وهو عائد لمنزله.
 
وتضيف "يشارف شهر رمضان على الانقضاء وللعام الثاني على التوالي وحسين بعيدٌ عن الأجواء الروحانية التي يُعرف بها الشهر الفضيل، فهو يقبع خلف قضبان سجن بئر أحمد -الغير رسمي- والذي يتبع دولة الإمارات وتشرف عليه القوات المحلية التابعة لها والمعروفة بقوات الحزام الأمني".
 
وتتابع "هذه السنة الثانية التي تمر ويمر معها رمضان ولم يكن بيننا حسين هو شاب عمره 27 عاما متزوج وعنده طفلة؛ وهو من أسرة نازحة، شردها الحوثيون فور دخولهم البيضاء فيما زوجته ليس لها عائل غيره.
 
وتشير إلى أنه تم إحالة ملف الحميقاني مع باقي زملائه في السجن للنيابة العامة لأجل التحقيق معهم؛ وصدر أمر إفراج بحقه لكن المشرفين الإماراتيين رفضوا تلك الأوامر، ليستمر احتجاز حسين لأجل غير مسمى.
 
أسرة معاذ جواد غانم، وهو مُعالج بالقرآن الكريم، هي الأخرى مضى عليها شهر رمضان ومعيلها خلف قضبان أحد السجون السرية التي أنشأتها دولة الإمارات، والتي تم إخفاؤه فيها منذ النصف الأول من العام 2016.
 
يفيد مازن، وهو شقيق المخفي معاذ، أن شقيقه اختطف في المرة الأولى وأمضى عاماً وثلاثة أشهر من الإخفاء القسري ليتم الإفراج عنه بعد ذلك وبضمانة، إلا أن الإفراج لم يدم لأكثر من أسبوع، فقد تمت مداهمة المنزل مرة أخرى واختطافه.
 
ويضيف مازن في حديثه لـ"الموقع بوست" مرَّ علينا شهر رمضان وللعام الثاني على التوالي دون أن نحس بروحانيته أو نفرح بقدومه، فشقيقي مخفي قسراً، وكانت الأسرة تعتمد عليه في توفير حاجيات المنزل.
 
أما والدة معاذ فهي في حالة يُرثى لها فإلى جانب وضعها الصحي المتدهور والذي ازداد تدهوراً، أصبحت حياتها أشبه ما تكون بعزاءٍ مفتوح حزناً على ولدها الذي لا تعرف عن مصيره شيئاً، يذكر مازن.
 
الحاج محمد صالح سعيد العولقي، ذو 60 عاماً، وهو أبٌ لـ 20 من الأولاد والبنات ولديه 7 من الأحفاد، لم تستثنه انتهاكات قوات الحزام الأمني التابعة لدولة الإمارات، فقد داهمت منزله وأخذته لمُعسكر التحالف العربي بالبريقة في العاصمة المؤقتة عدن، والذي تُدير من خلاله دولة الإمارات كل عملياتها في المحافظات الجنوبية.
 
يقول سالم وهو من أبناء المخفي محمد "قدمت قوة أمنية تتبع الحزام الأمني لمنزلنا في مديرية مودية بمحافظة أبين في العاشر من أكتوبر 2017، وتم طلب والدي للاستجواب حول أمر متعلق بسيارته، ولم يُفصحوا عن اي تفاصيل، ومن يومها لم نعلم عن مصير والدي شيئاً سوى كونه محتجزاً لدى الإماراتيين".
 
ويتابع سالم في حديثه لـ"الموقع بوست" مرت علينا ليالي وأيام رمضان كلها حزن وبؤس ويشوبها القهر والأسى جراء  اعتقال والدي المسن وإخفائه قسراً في انتهاك صارخ للحقوق والأنظمة والقوانين السماوية والوضعية.
 
ويضيف "هذا هو أول رمضان يمر علينا ونحن بدونه حيث إن أسرتي لم ولن تتخيل شهر رمضان الكريم بدونه وقد كان بسمة وأمل البيت.
 
وعن سبب اعتقاله يذكر سالم "اعتقل والدي والسبب أنه شخصية بارزة واجتماعية في الإصلاح بين الناس، حيث قالوا له نريدك ان تأت معنا كي نتحدث معك بخصوص سيارتك التي اتهموه بأن عليها بلاغ وأكد لهم أن هذه السيارة سليمة وهذه اوراقها فذهب معهم ولم يُعد وهو الآن معتقل في سجن التحالف بعدن ولم يسمحوا لنا بزيارته أو التواصل معه منذ تاريخ اعتقاله في شهر 10/10 2017.
 
ويفيد "يعاني والدي من أمراض الربو والكلى وأيضاً يشكو من معدته وضعف في البصر، ورغم كل ذلك لم يُسمح له ولو حتى باتصال هاتفي ليطمئن أسرته، فهو في حكم المخفيين قسراً لدى معسكر التحالف، والذين لا تُعرف أسباب احتجازهم، ولا سبيل حتى لمعرفة تلك الأسباب.
 
وناشد سالم الحكومة الشرعية ممثلةً بوزارتي الداخلية والعدل بالنظر في القضية والضغط على الجانب الإماراتي، والذي أصبح يتحكم في مصائر الناس بعيداً عن أي شرائع أو قوانين.


لمتابعة الموقع على التيلجرام @Almawqeapost