الموقع بوست

أزمة بين بريطانيا وروسيا يثيرها تسميم سكريبال

[ سكريبال وابنته تعرضا الأسبوع الماضي لغاز أعصاب في أحد المطاعم بمدينة سالزبري البريطانية (رويترز) ]

الموقع بوست - وكالات
الثلاثاء, 13 مارس, 2018 01:19 صباحاً

أعلنت بريطانيا رسميا أن روسيا قد تكون وراء تسميم الجاسوس الروسي المزدوج السابق سيرغي سكريبال، وأمهلتها حتى نهاية غد الثلاثاء لتقديم تفسير لذلك، فيما اعتبرت موسكو أن الاتهامات البريطانية "حملة سياسية استفزازية".
 
وفيما استدعت السلطات في لندن السفير الروسي للاستفسار، قالت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي إن تسميم الجاسوس الروسي وابنته جرى بمادة تستخدم عسكريا صُنعت في روسيا، مشيرة إلى أن "من المرجح بقوة" أن تكون روسيا وراء الاعتداء.
 
وكان العميل المزدوج ضابط الاستخبارات الروسي السابق قد تعرض هو وابنته الأسبوع الماضي لغاز أعصاب في مدينة سالزبري البريطانية، وقد نقلا إلى المستشفى ولا يزالان فاقدي الوعي وفي وضع خطير.
 
وأمهلت ماي الحكومة الروسية إلى نهاية يوم الثلاثاء لتقديم تفسيرات بشأن تسميم سكريبال الذي سجن مدة في روسيا بتهمة التجسس لصالح بريطانيا، ثم أفرج عنه في صفقة تبادل جواسيس.
 
توضيح الموقف
 
من جانبها ردت موسكو بشكل فوري على تصريحات رئيسة الوزراء البريطانية، وقالت الناطقة بلسان وزارة الخارجية الروسية إن تصريحات ماي بشأن تسميم الجاسوس "عرض هزلي" و"حملة إعلامية سياسية استفزازية".
 
وقبل ذلك دعا الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بريطانيا لتوضيح موقفها من قضية تسميم الجاسوس قبل بدء النقاش مع موسكو، وقال بوتين ردا على سؤال لهيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) "رتّبوا الأمور لديكم ثم نناقش ذلك معكم"، بحسب وكالة إنترفاكس.
 
أما السفارة الروسية في لندن، فقد اتهمت الحكومة البريطانية بممارسة "لعبة في غاية الخطورة" مع الرأي العام بشأن روسيا، وأضافت في بيان "أن هذه السياسة لا تدفع التحقيق صوب مسار مفيد فحسب، ولكنها تنطوي أيضا على مخاطر ظهور عواقب على علاقاتنا على المدى الطويل".
 
ونبّه البيان إلى أن المواطنين الروس في بريطانيا "يساورهم قلق بشأن مستقبلهم في هذا البلد"، وأن الصحفيين الروس المقيمين هناك "يتلقون تهديدات".
 


لمتابعة الموقع على التيلجرام @Almawqeapost