الموقع بوست

أنقرة: مصممون على كشف من أمر بقتل خاشقجي

الموقع بوست - وكالات
الثلاثاء, 06 نوفمبر, 2018 03:55 مساءً

أبدت تركيا تصميمها على المضي حتى النهاية لكشف من أصدر التعليمات بتصفية الصحفي السعودي جمال خاشقجي قبل أكثر من شهر في قنصلية بلاده بمدينة إسطنبول، والإفصاح عن مكان جثته. 
 
وقال وزير الخارجية مولود جاويش أوغلو اليوم الثلاثاء -بمؤتمر صحفي في نادي الصحافة الوطني بالعاصمة اليابانية طوكيو- إن بلاده طلبت من السلطات في السعودية الكشف عمن أصدر الأمر بقتل الصحفي.

وأضاف أوغلو أنه من الواضح أن الأشخاص الذين قتلوا خاشقجي داخل قنصلية المملكة في الثاني من الشهر الماضي تلقوا تعليمات من شخص ما.
 
وتابع أنه لو أراد الرئيس رجب طيب أردوغان الكشف عن اسم فلا أحد بإمكانه أن يمنعه من ذلك، مشيرا إلى أن أردوغان أكد بمقال له أن السعوديين الـ 15 لم يأتوا إلى إسطنبول لقتل خاشقجي من تلقاء أنفسهم.
 
وقال الوزير "لذلك يتوجب علينا إيجاد من أصدر تلك التعليمات. هذا هو السؤال البسيط الذي طرحناه على السعوديين وبشكل علني".
 
وبنفس التصريحات، قال أوغلو إن النائب العام السعودي سعود المعجب لم يقدم خلال زيارته لإسطنبول قبل أيام إجابات عن مكان جثة خاشقجي ولا أسماء المتعاونين مع الرياض في تركيا.
 
وأكد الوزير تصميم بلاده على المضي حتى النهاية لمعرفة من أصدر التعليمات بالقتل، مشيرا إلى أنهم طلبوا من الرياض تسليم المشتبه بهم الـ 18 لاستجوابهم بتركيا، وأن المملكة يقع على عاتقها إطلاع أنقرة على مكان جثة خاشقجي.
 
وكان أردوغان تعهد مرارا بكشف كل جوانب قضية اغتيال الصحفي، وكرر ذلك بمقاله يوم الجمعة بصحيفة واشنطن بوست، ووفق بعض التفسيرات فإن استبعاده تورط الملك دون غيره من المسؤولين يعد تلميحا لمسؤولية ولي العهد محمد بن سلمان.
 
وبهذا المقال، أوضح أردوغان أن علاقة الصداقة مع السعودية لا تعني أن تركيا ستغض الطرف عن هذه الجريمة، مضيفا أن الإخفاق في معاقبة من قتل خاشقجي يمكن أن يشكل سابقة خطيرة.


لمتابعة الموقع على التيلجرام @Almawqeapost